وزارة الزراعة

الإمارات تمنع استيراد التفاح اللبناني: غالبية المنتجات الزراعية ملوّثة

حتى اليوم، لم تتبلّغ وزارة الزراعة قرار دولة الإمارات العربية المتحدة وقف استيراد التفاح من لبنان بشكل رسمي بعد، وفق ما يقول مدير الثروة الزراعية في وزارة الزراعة محمد أبو زيد لـ"الأخبار". كذلك، وبحسب جمعية المزارعين في لبنان، فإن المزارعين علموا بالقرار من البيانات الإعلامية التي تم تداولها، و"لكن لا وجود لعمليات منع دخول المحاصيل حالياً"، وفق ما يقول رئيس الجمعية أنطوان الحويك. يُشير الأخير الى أن من المُرجّح أن يبدأ العمل بقرار منع استيراد التفاح اللبناني بدءاً من 15 أيار المُقبل. تُشكل صادرات التفاح الى الإمارات نحو 3% من إجمالي صادرات التفاح اللبناني. تُفيد المعطيات بأن ثمة اتفاقاً بين وزارة الزراعة والسلطات الإماراتية جرى عام 2012، يقضى (بعدما حدثت مشاكل مشابهة تتعلق بوجود ترسبات مبيدات زراعية) بأن تُرفق محاصيل العنب والتفاح التي يجري تصديرها الى الإمارات بفحوصات وشهادات تُثبت خلو هذه المحاصيل من ترسبات المبيدات الزراعية.

الثنائي الشيعي يعاقب الأمن الداخلي

كذلك احتدم الخلاف حول بعض التعيينات الامنية، ما حدا الثنائي الشيعي الى فتح المعركة على المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان الذي أجرى تشكيلات اعتبر الثنائي الشيعي انه جاء بموجبها بكل "جماعته في فرع المعلومات" في مراكز قيادية دون التشاور مع "حزب الله" وحركة "أمل". وعلم ان اجتماعاً عقد أول من أمس بين الفريقين، وتقرّر ان يكون الردّ في وزارات المال والزراعة والشباب والرياضة. وجاءت الخطوة الأولى نقل مسؤوليْن اثنين في مركزين مهمّين في وزارة المال، وستتبعها خطوات مماثلة. كما تقرّر وقف كل المعاملات المالية المتعلقة بمديرية الادارة في قوى الامن الداخلي.

Advertise with us - horizontal 30
loading