وليد جنبلاط

وعادت المياه الى مجاريها بين بيت الوسط والمختارة

وعادت المياه الى مجاريها بين بيت الوسط والمختارة وفتحت صفحة جديدة للمرحلة المقبلة عنوانها: التعاون. فالخلاف الذي فرّق بين رئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس الحزب "التقدمي الاشتراكي" وليد جنبلاط تم تجاوزه خلال العشاء الذي جمعهما في بيت الوسط.عضو اللقاء الديمقراطي النائب فيصل الصايغ أكد لـ"المركزية" أن "الاجواء كانت جيدة وحصلت مراجعة للحالة السابقة بدءا من قانون الانتخابات مروراً بالعملية الانتخابية وصولاً الى تشكيل الحكومة وتوزيع الحقائب. وساد اللقاء جو الصراحة في كل المواضيع، وتطرق الى السلبيات والايجابيات والأسباب التي أدت الى الخلاف وجاءت النتائج ايجابية جداً".

loading