الخميس 3 آذار 2022

10:52

تضم أثرياء البلاد... بايدن: حملة العقوبات الروسية هي الأضخم في التاريخ

المصدر: الحرة

أعلن البيت الأبيض، الخميس، فرض عقوبات على عدد من أصحاب النفوذ والمقربين من الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، من بينهم واحد من أثرى رجال روسيا، وقال الرئيس الأميركي، جو بايدن، في كلمة الخميس، أن حملة العقوبات ضد روسيا "هي الأضخم في التاريخ".

وأكد بايدن أن روسيا تضرب أوكرانيا بشكل عشوائي.

ولم تقتصر العقوبات الجديدة على "الأوليغارش" وحدهم بل شملت عائلاتهم، وفقا لبيان صادر عن البيت الأبيض أورد فيه التفاصيل.

وتشير كلمة "الأوليغارشية" إلى مجموعة من الروس الأثرياء الذين برزوا بعد سقوط الاتحاد السوفيتي عام 1991.

وركز البيت الأبيض في بيانه على "أليشير إبراهيموفيتش أوسمانوف، واحد من أثرى الأفراد في روسيا وحليف مقرب لبوتين".

وأضاف البيان أنه سيتم حظر استخدام ممتلكات أوسمانوف في الولايات المتحدة، "بما في ذلك يخته العملاق، وهو أحد أكبر اليخوت في العالم، والذي استولت عليه للتو حليفتنا ألمانيا وطائرته الخاصة، التي تعد إحدى أكبر الطائرات المملوكة للقطاع الخاص في روسيا".

وسلط البيت الأبيض الضوء أيضا على العقوبات بحق المتحدث باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف "الذي يعتبر من أفضل الموردين لبروباغندا بوتين".

وستفرض الولايات المتحدة أيضا "قيودا على منح تأشيرات دخول لـ 19 فردا من الأوليغارش و47 فردا من عائلاتهم وشركائهم المقربين"، وفقا للبيان.

وأضاف البيت الأبيض "كما قال الرئيس بايدن، سنواصل العمل مع حلفائنا وشركائنا لمحاسبة االأوليغارش الروس والزعماء الفاسدين الذين يستفيدون من هذا النظام العنيف".

وقال البيت الأبيض أن الأدارة الأميركية ستعمل مع الحلفاء والشركاء ليضمنوا مصادرة الممتلكات ضمن نطاق صلاحياتهم، والتي قد تتمثل بيخوتهم وشققهم الفاخرة وأموالهم وأي "غنائم حصّلوها بطرق غير مشروعة".

وكشف البيت الأبيض أسماء المشمولين بالعقوبات كالتالي:

نيكولاي توكاريف (زوجته غالينا وابنته مايا وشركتاه للعقارات الفاخرة).
بوريس روتنبرغ (زوجته كارينا وابناه رومان وبوريس).
أركادي روتنبرغ (ولديه بافل وإيغور وابنته ليليا).
سيرغي تشيميزوف (زوجته يكاترينا وابنه ستانيسلاف وابنته أناستاسيا).
إيغور شوفالوف (شركاته الخمس وزوجته أولغا وابنه يفغيني وشركته وطائرته وابنته ماريا وشركتها).
يفغيني بريغوزين (شركاته الثلاث وزوجته بولينا وابنته ليوبوف وابنه بافيل).
دميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي للرئيس بوتين.
أليشير أوسمانوف (يخته وطائرته الخاصة).
كما أعلن البيت الأبيض أن وزارة الخزانة الأميركية ستصدر قرارا بتصنيف سبعة كيانات روسية ضمن قائمة العقوبات، بالإضافة إلى فرض عقوبات على 26 فردا يعيشون في أوكرانيا وروسيا و"يلعبون أدوارا هامة في تلك المنظمات، التي تدعم جهود الفيدرالية الروسية في نشر المعلومات الخاطئة والتأثير على الرأي العام كجزء من غزوهم لأوكرانيا".

وأضاف "هذه الكيانات نشرت روايات مزيفة تدعم الأغراض الاستراتيجية الروسية وتبرر بشكل خاطئ نشاطات الكرملين".

وتضاف هذه الخطوة الأخيرة إلى قائمة طويلة من العقوبات التي أصدرتها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ودول أخرى بحق روسيا بسبب اجتياحها لأوكرانيا، تتضمن قرارات بحظر تحليق الطيران الجوي في الأجواء الأوروبية والأميركية، بالإضافة إلى عقوبات طالت شركات ومصارف روسية وقطع موسكو من نظام تحويل الأموال العالمي "سويفت".