الجمعة 7 تشرين الأول 2022

10:27

زكي يستأنف جولاته على المسؤولين : من المبكر الحديث عن اي مبادرة عربية

المصدر: Kataeb.org

استهل الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية السفير حسام زكي يومه الثاني بلقائه رئيس الجمهورية ميشال عون في بعبدا.

وشدّد عون خلال اللقاء، على أن الأولوية المطلقة يجب أن تكون راهناً لانتخاب رئيس جديد للجمهورية، معتبراً أن وجود الرئيس أساسي لتشكيل حكومة جديدة وليس العكس.

وأضاف: "ان بلداً مثل لبنان بخصوصيته وتميزه وتعدديته لا يمكن ان تتحقق فيه الشراكة الوطنية والميثاقية في غياب رئيس الجمهورية ما يمكن ان يعرضه لأوضاع تؤثر على وحدته وتضامن أبنائه".

وأكّد عون للسفير زكي ان لبنان ينتظر نتيجة الاتصالات التي يجريها هوكستين مع الاسرائيليين لتحديد مسار المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية.

بدوره، أكّد السفير حسام زكي ان الجامعة العربية لا تنحاز مع طرف ضد آخر انما تضع المصلحة اللبنانية فوق كل اعتبار آخر.

وشدد على ان من المبكر الحديث عن اي مبادرة عربية.

السراي

وفي لقاء مع رئيس الحكومة نجيب ميقاتي في السراي الحكومي، قال زكي بعد الاجتماع: "تشرفنا بلقاء الرئيس ميقاتي وبحثنا معه في الشأن اللبناني، نكرر اهتمام الجامعة العربية بلبنان ومواكبتها له في  الاستحقاقات المهمة كافة خصوصا انه مقبل على استحقاق رئاسي مهم".

أضاف: "بالامس كانت لي جولة على رؤساء الكتل الأساسية في البرلمان ... "حزب الكتائب" و"القوات اللبنانية" و"التيار الوطني الحر" والحزب التقدمي الاشتراكي وحركة "امل" وقد اجمع الجميع على أهمية الاستحقاق ولكن هناك تباينات في المواقف".

وأردف:  "نعتقد ان الامر يستحق المزيد من التشاور والتواصل  بين السياسيين اللبنانيين للوصول الى التفاهمات المطلوبة، حتى يسير البلد على الطريق الصحيح، ونأمل استمرار التواصل لأنه يقود الى التفاهمات وان شاء يكون البلد مقبل على امر ايجابي".

وختم قائلاً: "بالتزامن مع زيارتنا كان هناك أنباء عن اتفاق ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل، واعلنا أن الجامعة العربية تؤيد بالكامل المواقف اللبنانية في سبيل الحفاظ على الحقوق الاقتصادية للبنان في البحر"،  وأمل ان تكون هناك أخبار جيدة في هذا الشأن وتنعكس ايجابا على مجمل الوضع بما في ذلك الاستحقاق الرئاسي المقبل.

 

X