وذكر المصدر أن الزلزال جعل عددا من الناس ينزلون إلى الشوارع على الرغم من أنه كان بقوة 4 درجات فقط وبعمق 2.61 كيلومترا، مشيرا إلى أنه ضرب في حدود الساعة 10:10 مساء.

وأوضح الصحفي في "راديو ماركا"، ميغيل أنخيل توريبيو: "أربع ثوان من الهزة جعلتنا نشعر وكأن هناك أعمال حفر تحتنا"، مبرزا أنه يقيم في فندق بالقرب من ملعب دييغو أرماندو مارادونا.

وشعر صحفي آخر من "ماركا" بالزلزال أثناء وقوفه بجوار فندق ريال مدريد.