الجمعة 25 تشرين الثاني 2022

01:15

روسيا ترد على "تصريحات القرم".. وتحبط عملية زابوريجيا

المصدر: سكاي نيوز

اعتبر المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن تصريحات الرئيس الأوكراني فولديمير زيلينسكي حول عودة شبه جزيرة القرم لبلاده، تشير إلى عدم رغبة كييف أو استعدادها لحل المشكلات بطرق غير عسكرية.

وقال بيسكوف: "منذ البداية، تحدث الرئيس فلاديمير بوتين عن هذا أكثر من مرة قبل بدء العملية الخاصة، حيث نصّ دستور أوكرانيا على أنه يجب إعادة شبه جزيرة القرم إلى أوكرانيا بالقوة. وأوكرانيا بحكم الأمر الواقع لم ترفض هذا، وبالنسبة لنا ليس أكثر من مناقشة موضوع نقل ملكية من الأراضي الروسية، لا يمكن أن يكون هناك فهم آخر هنا. هذا غير وارد".

 

قتلى في صفوف القوات الأوكرانية

ميدانيا، أكد عضو المجلس الرئيسي لإدارة مقاطعة زابوروجيا، فلاديمير روغوف، إحباط محاولة اختراق من قبل مجموعة "تخريب" واستطلاع أوكرانية في منطقة بولوغوفسكي بمقاطعة زابوريجيا.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن روغوف قوله إنه تم القضاء على أكثر من 40 جنديا أوكرانيا في هذه العملية، وتدمير عدة شاحنات "بيك آب" وثلاث عربات مدرعة وسيارات مصفحة أخرى.

وبحسب روغوف، فقد "تم التصدي بشدة لجميع محاولات الجانب الأوكراني لاختراق خط الجبهة".

 

الناتو يحذر من "سيناريو قادم"

شدد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس ستولتنبرغ، الجمعة، على عدم التراجع عن دعم أوكرانيا، قائلا إنه لن يكون ثمة سلام دائم في أوكرانيا في حال انتصرت روسيا.

وبيّن ستولتنبرغ، خلال مؤتمر صحفي: "علينا أن ندعم أوكرانيا حتى نتوصل لحل سياسي للنزاع مع روسيا".

وأضاف الأمين العام للحلف الأطلسي، أنه حان الوقت لاستقبال فنلندا والسويد في "الناتو".

وفي وقت سابق من نوفمبر الجاري، قال دبلوماسيون أوكرانيون إن بلادهم لا ترفض التفاوض مع روسيا، لكن المطلوب أولا انسحابها الكامل من جميع الأراضي الأوكرانية "المحتلة مؤقتا".

وجاء هذا التأكيد، ردا على تقرير نشرته مؤخرا وسائل إعلام أميركية، بأن إدارة الرئيس جو بايدن، تشجع قادة أوكرانيا بشكل سري على إبداء انفتاح للتفاوض مع روسيا والتخلي عن رفضهم العلني للانخراط في محادثات سلام.

X